•  عامر بدر حسون/ للعامة عناية خاصة بالقصص وولع شديد باستماعها، وهم يتلذذون بها تلذذ الأطفال بأحاجي العجائز.. فلا يجلسون في مقهى من مقاهي الفن - كما يقولون- لاستماع المحدث القصصي، حتى يكونوا في آداب طلاب الجامعات حين تلقى عليهم المحاضرات، الا انهم اشد حباً للمحدث واعجابا به وتقديرا لنبوغه واعترافا بجميله من الطلبة لاساتذتهم! وقد رأيت ان اقضي وقتا في احدى مقاهي الفن التي يجتمع فيها شعراء العوام ورواة أخبار البطولة والفروسية، كما يصفهم العامة، لارى مبلغ ذلك الشعور...

    إقرأ المزيد ...
  • عامر بدر حسون/ كان الناس يحلقون لحاهم عند الحلاقين قبل صناعة شفرات الحلاقة الشخصية، ودخولها الى منطقتنا في ثلاثينات القرن الماضي. وقبل صناعة شفرات الحلاقة كان الحلاقون يعيشون عصرهم الذهبي، لكن الشفرة هددت رزقهم فوقفوا ضدها والقوا باللوم على الحكومة التي لا تحميهم من صناعات الغرب! وبرغم ان القصة قديمة، الا انها تتكرر كل يوم في تاريخ البشر. ومن بقي في اللعبة هو من طور نفسه وعمله.. كما فعل الحلاقون! أذيع في أخبار البوليس أن حلاقاً انتحر في العاصمة...

    إقرأ المزيد ...
  • برغم مرور المواسم الكروية إلا أن اسم اللاعب يونس عبد علي مازال مطبوعا في ذاكرة الجماهير الرياضية العراقية، بل أن ارشيف اتحاد الكرة شاهدا على تميزه وتألقه، وحتى رقمه القياسي في عدد الأهداف لم يتمكن أي لاعب من كسره على مر السنين، حيث ظل عبد علي الهداف العراقي الأول. حفر يونس عبد علي اسمه بأحرف من ذهب، أحبه الجمهور العراقي بصورة عامة وجمهور القيثارة الخضراء (الشرطة) بصورة خاصة، كان يمزج أداءه الهجومي بنوع من المرح، وكان لدخوله في أرضية...

    إقرأ المزيد ...
  •  أحمد رحيم نعمة/ ولد محمد علي كلاي عام 1942 في كونتر بولاية كنتاكي الأمريكية، وتوفي يوم 4 حزيران 2016 عن عمر ناهز 74 عاماً بعد صراع طويل مع شلل الرعاش، من عائلة أميركية سوداء من الطبقة المتوسطة وكان والده ميثوديا، لكن أمه ربته مع أخيه على المذهب المعمداني، قبل أن يعتنق الإسلام ويُغيّر اسمه من كاسيوس مارسيلوس كلاي جونيور إلى محمد علي. بطولاته فاز كلاي ببطولة العالم للوزن الثقيل ثلاث مرات على مدى عشرين عاماً في 1964 و1974 و1978،...

    إقرأ المزيد ...
  • رجاء الشجيري/ الزمن بين السؤال عماهيته التي اشتغلتها الفلسفة، وبين كيفية اثبات وجوده وقياسه التي بحثتها الفيزياء، يبقى محط جدل فلسفي فيزيائي، فهل هو حقيقة ثابتة في الكون أم هو حاجة بشرية خلقته حاجتنا إليه وأنه لولا الليل والنهار لما شعرنا به أصلا؟ هل الزمن مختلف أم ثابت بين الأرض نفسها من جهة والأرض ومختلف العوالم من جهة أخرى؟ يقول ريتشارد فينمان( نتعامل نحن علماء الفيزياء يوميا مع الزمن ولكن لا تسألني عما هيته لأنه أصعب مما نستطيع إدراكه)...

    إقرأ المزيد ...
  •  خضير الزيدي / يفرض شهر رمضان الكريم، رؤيته وأجواءه الإيمانية، تاركا آثاره في وجدان ونفسية الإنسان. وبما أن المثقف يخطط للكتابة والتفكير ضمن حدوده الخاصة التي تملي عليه طريقا مختلفا، وبما أنه لا يبتعد كوجود إنساني، مع الالتقاء بطقوس هذا الشهر الفضيل. فما هي رؤيته حيال لحظات ذلك الطقس العبادي. هل ثمة متغيرات يومية تطرأ على ذلك المثقف سواء كان ناقدا أم شاعرا أم فنانا؟، وما الذي تضيفه ليالي هذا الشهر لقواعد أمسيات المثقف؟ هذه الأسئلة تفصح عن اختلاف...

    إقرأ المزيد ...
  • وارد بدر السالم/ حظيت رواية عذراء سنجار الصادرة مؤخرا باهتمام لافت من أوساط ثقافية ودينية نظرا لتناولها موضوعة ساخنة لا تزال تثير ردود أفعال شعبية ورسمية بسبب تعرض سكان سنجار (مدينة الأيزيديين) لجرائم بشعة ارتكبتها عصايات داعش بحق أهلها الآمنين. «الشبكة» استضافت صاحب «عذراء سنجار» الكاتب وارد بدر السالم ليكتب لها عن ظروف كتابته الرواية: عندما فكّرتُ بكتابة رواية عذراء سنجار كنتُ أدرك الصعوبات الكبيرة التي ستواجهني في إنشاء عمل سردي ملحمي ينطلق من الذات الشخصية لطائفة وديانة بعينها...

    إقرأ المزيد ...