الأسود يزرعون الفرح في مدن العراق

89

أحمد رحيم نعمة /

أسدل قبل أيام الستار على أهم الملاحم الكروية الآسيوية بين منتخبنا الوطني والمنتخب الإيراني ضمن تصفيات آسيا المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022، إذ قدم الأسود في تلك المباراة مستوىً رائعاً جداً، فقد تسيّد الأسود مجريات المباراة، ولاسيما في شوطها الثاني الذي كان عراقياً خالصاً،إذ انتهت المباراة بثنائية عراقية أدخلت الأفراح والمسرات إلى نفوس أبناء شعبنا الغالي ليتصدر الأسود المجموعة بجدارة واستحقاق. عن الفوز المهم والغالي تحدث مدرب المنتخب العراقي كاتانيتش بعد المباراة قائلاً:
فرحت كثيراً بالنتيجة
“أولاً أهنئ اللاعبين على أدائهم الرجولي أمام المنتخب الايراني، إذ قالوا من خلالها مبروك للعراق وللشعب العراقي في مثل هذه الظروف الصعبة، أتمنى أن يكون الفوز عاملاً كبيراً لسعادته وازدهاره”، وأضاف كاتانيتش: “لقد فرحت كثيراً بالنتيجة، لكني أفكر أكثر في مبارياتنا المقبلة فالفوز مهم، لكن العمل والجدية والواقعية مطلوبة في كل مباراة، حقيقة أعرف جيداً إرهاصات الديربي العراقي الإيراني للظروف المحيطة به، لهذا سعيت وركزت على اللاعبين أن يلعبوا كرة قدم ورياضة بعيداً عن أي توتر مرافق للمباراة”.
اللاعبون والحافز
فيما قال علي جبار، النائب الثاني لرئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم : كنا نمني النفس أن يكون هنالك تكريم حكومي للاعبين بعد أن حققوا الانتصار الكبير على المنتخب الإيراني في مباراة عصيبة جداً تمكنوا خلالها من إدخال الفرحة إلى قلوب الشعب العراقي، إلا أن أسود الرافدين مازالوا يفتقدون إلى أبسط مقومات النجاح، ومع ذلك فالجميع عازمون على تكرار الانتصار وإسعاد الجماهير في المباريات المقبلة، وأضاف أن هؤلاء الفتية قادرون على الوصول إلى أبعد نقطة في التصفيات، ومن يمتلك هذه الأسماء يستطيع أن يواصل مشواره لتحقيق الحلم الذي طال انتظاره.
انتفاضة وليست مباراة
أما عضو الاتحاد العراقي المركزي لكرة القدم كامل زغير فقال: إن ما حدث في ملعب عمّان كان انتفاضة كبيرة تحتاجها الرياضة في الأيام المقبلة، وأضاف أن الفوز على المنتخب الإيراني، أحد أهم منتخبات آسيا والضيف الدائم في بطولات كأس العالم، له نكهة خاصة إذ أثلج الصدور وحقق فرحة الجماهير، ناهيك عن الإطاحة بمنتخب منافس على البطاقة الأولى، المباراة المقبلة ستكون أهم من السابقة وسنلعب بنفس الروحية من أجل الانفراد بالصدارة، ونشكر الجماهير التي حضرت إلى ملعب المباراة سواء أكانت في الأردن أو جاءت من بغداد، ونتمنى أن يساندوا أبناءهم في المباريات المقبلة، فالأسود استجابوا وتفاعلوا مع الدفع المعنوي للشارع العراقي وتوجيهات المدرب التي انعكست إيجاباً على أدائهم داخل الملعب في المباراة مع المنتخب الإيراني.
تطور واضح للأسود
بينما أشاد الصحفي الرياضي نعيم حاجم بالأداء الذي قدمه منتخبنا الوطني في مباراته الأخيرة أمام إيران التي جرت في العاصمة الأردنية عمّان ضمن منافسات التصفيات المزدوجة لمونديال قطر ونهائيات آسيا والتي حقق فيها الفوز على الفريق الإيراني بهدفين مقابل واحد، واعتبر أن بطاقة التأهل إلى الدور الثاني كمتصدر للمجموعة في متناول اليد مع ضرورة عدم التراخي في اللقاء المقبل.
وأضاف حاجم: أن هناك تطوراً ملحوظاً بين المستوى الذي قدمه المنتخب في مباراته الأولى أمام البحرين في بداية مشوارة في التصفيات والتي خرجنا منها متعادلين بهدف، وبين اللقاء الأخير أمام ايران، مشيداً بجهود الجهاز الفني في هذا التحول خلال فترة قصيرة على الرغم من أن مثل هذا الأمر يعد صعباً جداً في البطولات الكبيرة التي يخوض فيها الفريق منافساته ضمن أيام محدودة. وناشد حاجم اللاعبين التركيز خلال اللقاءات المقبلة وعدم اللعب بثقة زائدة ولاسيما أن أغلب المنتخبات في تطور مستمر.
فيما أثنى حاجم على قدرة الجهاز الفني لأسود الرافدين في التعامل مع المتغيرات التي جرت أثناء مواجهة إيران والعودة بعد إحراز إيران هدف التعادل إلى جو المباراة والضغط على مرمى الخصم حتى جاءت رأسية علاء عباس لتعلن صافرة الحكم السيلاني الفوز لمنتخبنا الوطني، مبيناً أن مثل هذا الأمر قليل الحدوث مع منتخباتنا الوطنيَّة التي عادة ما تنهار عندما تتلقى شباكنا هدفاً. وأشار حاجم إلى أن الجهاز الفني توصل إلى التشكيلة المناسبة التي يمكنه أن يصل فيها إلى التصفيات الأخيرة لمونديال قطر، لكن يجب التركيز على المباراة المقبلة وعدم التفكير أبعد من ذلك في هذه المرحلة.
فوز بجدارة واستحقاق
نجم الكرة العراقية السابق أركان نجيب قال عن فوز الأسود : لقد أفرحنا الفوز الكبير الذي حققه الأسود على المنتخب الإيراني وتصدره للمجموعة بجدارة واستحقاق، حيث قدم أبطالنا أروع العروض في المباراة التي كانت مهمة جداً للفريق من أجل ضمان المركز الأول، لقد كان اللاعبون أبطالاً داخل الملعب برغم صعوبة المباراة، إن شاء الله التأهل عن المجموعة والسير بخطى ثابته نحو نهائيات كاس العالم في قطر.
دفعة معنوية
الصحفي الرياضي رحيم عودة بيّن: أن الفوز الذي حققه الأسود على المنتخب الإيراني أعطى الفريق دفعة معنوية عالية لكسب المباريات المقبلة من أجل التأهل عن المجموعة، المباراة لم تكن سهلة إطلاقا لكون المنتخب الإيراني من الفرق الآسيوية القوية جداً، لكن الأسود قالو كلمتهم في الديربي الكبير الذي أقيم في العاصمة الأردنية عمان وكسَبَه الأسود بقتال رائع أفرح من خلاله أبناء الشعب العراقي الغالي، أتمنى أن يستمر الأسود على هذا المنوال الرائع وفي النهاية الوصول إلى المونديال العالمي.

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.