القيثارة الخضراء تعزف ألحان الفوز في الدوري العراقي

199
أميرة محسن /
خطف نادي الشرطة درع الدوري العراقي للموسم 2018/ 2019  قبل انتهاء الدوري الكروي بجولتين. اذ تمكن فريق القيثارة الخضراء وبعد منافسة قوية مع فريق القوة الجوية، الذي حل ثانياً في الترتيب العام، من الظفر بالدرع للمرة الخامسة في تاريخه.
مساهمة فعالة
عن فوز نادي الشرطة بلقب الدوري وماذا يعني لنجومه ومحبيه، التقت  (مجلة الشبكة العراقية) عدداً من الشخصيات الرياضية واللاعبين للتحدث عن فوز الشرطة باللقب.. وكانت البداية مع عضو الهيئة الإدارية لنادي الشرطة الدكتور عدي الربيعي الذي قال:
لايسعني إلا أن أهنئ جماهير وادارة نادي الشرطة الرياضي بإحراز درع الدوري لهذا الموسم وتحقيق الانتصار الذي جاء نتيجة لتكاتف جهود الجميع من هيئة إدارية وكادر تدريبي ولاعبين ومشجعين، أسهم الجميع في هذا الإنجاز الكبير، وأشكر كل من وقف مع الفريق وسانده طيلة ايام الدوري الطويلة، وأكرر تهنئتي لجمهور الشرطة وليطمئنوا فقد بدأنا استعداداتنا للمنافسات الخارجية المقبلة.
الشرطة استحق الدوري
ويرى كامل زغير، عضو اتحاد الكرة العراقي، أن فوز الشرطة بلقب الدوري جاء باستحقاق كبير نتيجة الجهود الكبيرة التي بذلها على أديم الملاعب بعد أن فاز في أغلب المباريات. وقال زغير: بدون مجاملة أرى أن فريق الشرطة استحق درع الدوري لما يتمتع به من إمكانيات فنية وإدارية ومادية.. تهنئة من القلب الى نادي الشرطة لاعبين وإدارة  بهذا الفوزالرائع.
أحببت العراق والعراقيين
أما مدرب فريق القيثارة نيبوتشا فقال: عند مفاتحتي لتدريب فريق الشرطة قبلت العرض، ووضعت في قاموسي التدريبي خطف لقب الدوري العراقي، وتحقق كل ما سعيت اليه.
وأضاف: أحببت العراق والعراقيين الذين يعشقون  كرة القدم وبلدهم، وسيبقون في البال دائماً وسأشجع القيثارة أينما أكون، لقد استطعت أن أسعد جماهير الفريق المحبة لناديها والتي رافقت الفريق طوال سنة وربما اكثر من عمر الدوري العراقي الطويل، فألف مبارك لهذا الفريق الراقي الذي كان على قدر المسؤولية من حيث الاحترام وتنفيذ كل ما طلبته منهم.
اللاعب رقم 12
المدرب المساعد لنادي الشرطة النجم الدولي السابق أحمد صلاح كان له رأي بتتويج القيثارة قائلاً: إن هذا الفوز هو أبسط هدية نقدمها لهذا الجمهور الوفي الذي كان وبحق اللاعب رقم 12 في الملعب ولولاه لما تحققت هذه الانتصارات، لقد كان الفريق في جاهزية تامة ولاسيما بعد المعسكرات والمباريات الودية التي خاضها الفريق استعداداً للمنافسات، لهذا كان علينا مواصلة النجاح ومواصلة الانتصارات من أجل أن ننفرد بالصدارة، وفعلاً هذا ماحصل بجهود الكل وبجهود المدرب المتميز نيبوتشا خطفنا اللقب الغالي.
اللقب الأغلى
كرار جاسم، نجم المنتخب العراقي والمحرك الرئيس لفريق الشرطة، تحدث عن فوز القيثارة باللقب قائلاً:  أبارك لجماهير القيثارة الخضراء الفوز الغالي بدرع الدوري لهذا الموسم، كما  أبارك للهيئة الإدارية والكادر التدريبي بقيادة المدرب نيبوتشا الذي كان قريباً جداً من اللاعبين وبفضل توجيهاته والتزام اللاعبين بها حققنا الإنجاز الغالي الذي أفرح محبي القيثارة الخضراء.
قطفنا ثمرة التعب
أما كابتن فريق الشرطة حسين عبد الواحد، الذي قرر الاعتزال والاتجاه صوب التدريب، فقال: لايسعني إلا أن أبارك الهيئة الإدارية للنادي التي قدمت كل ما لديها من أجل نجاح مهمة الفريق، كما أهنئ الكادر التدريبي المميز واللاعبين لما قدموه من مستوى عالٍ في المباريات، وتحية حب كبيرة أقدمها لجمهور الشرطة الوفي الذي آزر الفريق طيلة الموسم، فهذا التتويج هو سعي وجهد وهو ثمرة التعب والاجتهاد طيلة موسم كامل.
نيبوتشا كان خير سند لنا
هداف الدوري الكروي العراقي بــ28 هدفاً علاء عبد الزهرة قالها بصراحة:  انا سعيد جداً بفوز القيثارة الخضراء بدرع الدوري لهذا الموسم لقد تحقق حلم اللاعبين، وأبارك للجماهير الرياضية الوفية للنادي التي آزرت اللاعبين طيلة الموسم ووقفت معه في السرّاء والضرّاء وكانت خير عون لنا، وأهنئ الهيئىة الإدارية للنادي والكادر التدريبي والمدرب العملاق نيبوتشا الذي كان لنا خير عون وسند بتوجيهاته التي كانت كفيلة بتحقيق الانتصارات في المباريات.
عزف ألحان القيثارة
نجم القيثارة الطائر أمجد وليد قال: كانت فرحة غامرة ونحن نتوج بلقب الدوري الممتاز، كان هذا الإنجاز ثمرة جهود الجميع من إدارة الى ملاك تدريبي ولاعبين وجمهور ساند الفريق في جميع المباريات، لقد تحقق الحلم هذا الموسم، أتمنى أن يستمر الفريق الشرطاوي في حصده للالقاب المقبلة ويفرح جماهيره التي عزفت أروع الألحان في ليلة التتويج.
أفراح الأمة الشرطاوية
وقال نجم دفاع القيثارة الخضراء علاء مهاوي وهو في حالة فرح شديد: لقد زرعنا الفرحة في نفوس جماهيرنا التي كانت خير عون لنا في المباريات سواء على ملعبنا أو ملاعب الفرق الاخرى،  لايسعني إلا أن أبارك للجمهور وأشاركهم أفراحهم، وهذا التتويج جاء نتيجة التعاون بين اللاعبين والهيئة الإدارية والكادر التدريبي الذي أصر على خطف اللقب لهذا الموسم.
موسم مميز
فيما قال نجم المنتخب الوطني العراقي ومهندس هجمات نادي الشرطة ضرغام اسماعيل عن هذا التتويج: لقد كان موسماً مميزاً وحافلاً بالانتصارات، الحمد لله  توِّج الفريق بدرع الدوري نتيجة للتعاون بين جميع اللاعبين في المباريات، نقدم هذا الدرع هدية للجماهير الرياضية الوفية التي ساندت الفريق طيلة موسم كامل ببرده وحرِّه.
انتصارات مقبلة
أما الدولي نجم وسط الشرطة سعد عبد الأمير فقال: التتويج هو فرحة رسمناها لجميع الجماهير المساندة للأخضر طيلة موسم كامل، كما أنه فرحة  للهيئة الإدارية وللكادر التدريبي جميعهم،  نعِد جمهورنا الكبير المحب للقيثارة الخضراء بمزيد من الانتصارات والإنجازات.
الدرع الغالي
ولنجم شباك القيثارة محمد حميد الذي اختير كأفضل حارس مرمى في الدوري قوله: أشكر المختصين والإعلام الرياضي اختيارهم لي كأفضل حارس لهذا الموسم، وأبارك لكل من أسهم في هذا التتويج من هيئة وكادر تدريبي ولاعبين ولا أنسى الجمهور الذي وقف معنا والذي اعتبرناه اللاعب رقم 12 الذي كان لنا خير سند وعون في المباريات، لقد عملنا طيلة الموسم  بروح الفريق الواحد لتتوج هذه المسيرة بالدرع الغالي، لقد كان موسماً مميزاً يضاف لتاريخ نادينا العريق، ونعاهد من خلاله جماهيرنا بانطلاقة صحيحة وكبيرة للمواسم المقبلة وأفضلية متصاعدة من أجل الحفاظ على اللقب.

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.