دينا وأرينا.. تتوجان بذهب بطولات الجمباز الإيقاعي العالمي

40

إعداد/ أميرة محسن /

قبل أيام استطاعت الشقيقتان الروسيتان دينا وأرينا أفيرينا تقديم أروع العروض في بطولة العالم بالجمباز الإيقاعي التي اقيمت في العاصمة البلغارية صوفيا، حيث فازت دينا أفيرينا، بالميدالية الذهبية، واستطاعت تصدر القائمة بعد تجاوزها المتسابقات الأخريات، فقد حصلت على 20.850 نقطة، فيما حصلت أختها، أرينا أفيرينا، على المركز الثالث بعد حصولها على 19.700 نقطة.

وهذه الميدالية الذهبية هي الثانية لأفيرينا في البطولة بعد تتويجها في وقت سابق بذهبية مسابقة الطوق، والخامسة في بطولات العالم للجمباز، كما توّجت ثلاث مرات ببطولة أوروبا للعبة.

طفولة

دينا وارينا أفيرينا، الأختان التوأمان ولدتا في عائلة عادية في بلدة صغيرة من نوفوغورولدت في 13 أغسطس 1998. أظهرتا مواهبهما الفنية وشخصيتهما الحازمة في سن مبكرة، لذلك، في 4 سنوات، منح والدا دينا وأرينا أفرين ابنتيهما للجمباز الفني وكانت مدربتهما لاريسا فيكتوروفا. كانت الفتاتان تعشقان الجمباز ونما هذا الشعور لديهما كل عام. وحين بلغتا 12 عامًا درستا في مدرسة عادية، ومع ذلك، كان من الصعب عليهما الجمع بين الدراسة والتدريب، لذلك واجهتا أول خيار جدي حين اتخذت الفتاتان خطوة حاسمة نحو الرياضة.

مهنة مبكرة

كان والدا دينا وأرينا يؤمنان بموهبة ابنتيهما، لذلك لم يفوتا الفرصة لإرسالهما في مسابقات الجمباز للصغار من مستويات مختلفة.
لاعبة الجمباز للشباب

كانت البداية في 2011، في مسابقة جمباز الشباب، وبعد ذلك بدأت مرحلة جديدة في حياة دينا وارينا بالتحضير لمنافسات أكثر جدية: بطولة موسكو، بطولة روسيا، كأس العالم.

فترة الكبار

عام 2015، دينا وأرينا كانتا على مستوى المسؤولية واكثر جدية حين بدأت فترة حياتهما المهنية مع الكبار. كانت الفتاتان تعملان ببطء ولكن بثبات وشاركتا في بطولات موسكو وروسيا ثم في كأس العالم وأوروبا تحت اشراف المدربة ايرينا وينر.

سر النجاح

تقول دينا وأرينا إن الحب والاعتزاز من المشجعين ودعم الأقارب والمدربين يشعرنا بالمسؤولية ولا ننوي التوقف عند هذا الحد.

في عام 2014، أصبحت دينا أفيرينا بطلة موسكو، وحصلت أختها التوأم على المركز الثاني. في مسابقات الجائزة الكبرى في نفس العام، تبادلتا المقاعد. اليوم دينا أفيرينا هي أستاذة في فئتها العالمية، بطلة العالم ثلاث مرات (2017)، بطلة العالم المطلقة (2017)، بطلة أوروبا ثلاث مرات (2017) والبطلة المطلقة لروسيا (2017). في صندوقها المالي لعام 2017 سبع ميداليات ذهبية وستة فضية.

أرينا أفرينا ليست وراء أختها في قائمة الإنجازات والأداء بنجاح في مختلف المسابقات، ما يدل على تقنية شحذ اللدانة وامتلاك دعائم الجمباز. في موسم 2017، حصلتا على ثماني ميداليات ذهبية واثنتين فضيتين واثنتين برونزيتين. ومن المسلم به أيضا أن ارينا باعتبارها سيدة البطولات الدولية، بطلة العالم مرتين (2017) وبطلة أوروبا ثلاث مرات (2017). من بين الجوائز الخاصة لكلتا الشقيقتين جائزة للفن من ألينا كاباييفا في سباق الجائزة الكبرى في موسكو (2016.) بالإضافة إلى ذلك يتم قبول أخوات الجمباز من قبل أعضاء فريق الجمباز الإيقاعي الوطني الروسي، هم يؤيدون فريقين: موسكو ومنطقة فولغا.

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.